قفزة نوعية للصناعة الإماراتية بتوريد نحو مليون ونصف م2 من القاعات المتنقلة لحملات الحج

حققت “البداد للمناسك” القابضة زيادة نوعية في حجم توريداتها من القاعات المتنقلة لحملات الحج لموسم 1440 ه- 2019 لتبلغ مليون و477 ألف متر مربع تم تجهيزهابخبرات وصناعة إماراتية كاملة انطلاقاً من مصانع شركات البداد في مجمع الصناعات الوطنية بدبي، فيما قام بعمليات التركيب والإشراف طاقم سعودي مختص من مهندسين وخبراء وكوادر عاملة متميزة.

وقال زايد البداد ” الرئيس التنفيذي لـ”البداد للمناسك” القابضة أن المجموعة وفرت متطلبات القائمين على مشاريع الحج في المملكة العربية السعودية و وعملائها من مسؤولي حملات الحج، وفق أفضل المواصفات والمعايير العالمية خلال أوقات قياسية للغاية، حيث قامت بالاستفادة من الطاقة الإنتاجية الكبيرة والتطور التقني المميز لمزودها الرئيسي “البداد كابيتال” بدبي بتوريد وتركيب القاعات المتنقلة لحملات الحج لصالح المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج جنوب شرق آسيا ، التي تشمل بلدان اندونيسيا و تايلاند و الصين وماليزيا والفلبين وسنغافورة، بمساحة تصل إلى 410 الف متر مربع، بالإضافة إلى أكثر من 381 ألف متر مربع لصالح المؤسسة الاهلية لمطوفي حجاج تركيا واستراليا وحجاج مسلمي أوروبا وامريكا، و 9800 متر مربع لكبار حجاج جنوب شرق آسيا، و 3600 متر مربع لمطوفي شرق آسيا،  كما أنجزت لصالح المؤسسة الأهلية لحجاج جنوبشرق آسيا /البعثة الاماراتية أكثر من 55 الف متر مربع، وأكثر من 493 الف متر مربع لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين، وأكثر من 101 ألف متر مربع لصالح حجاج الداخل، ونحو 13 الف متر مربع لمكاتب الخدمة الميدانية، و5500 متر مربع لمطوفي حجاج الدول العربية، إضافة إلى 1700 متر مربع لصالح مكاتب الخدمة الميدانية لحجاج الداخل.

ولفت زايد البداد إلى أن “البداد للمناسك” القابضة نجحت  في تحقيق  زيادة كبيرة ونوعية في حجم مشاريعه لصالح حجاج الداخل، من الحجاج الخاصين والمقيمين في المملكة العربية السعودية، مشيراً إلى أن“البداد للمناسك” القابضة تولت هذا العام وللمرة الأولى توريد وتركيب قاعاتها المتنقلة في منطقة “منى” بمساحة 52 ألف متر مربع، لتضاف إلى حجم أعمالها القياسي في منطقة “عرفة”، مشيراً إلى أن البداد للمناسك تولت كافة الأعمال المتعلقة بمشروع “منى” حيث قامت بتأسيس البنية التحتية للمشروع وتجهيز القاعات بكافة احتياجاتها من تكييف وكهرباء و سجاد ومرافق صحية حديثة وأنظمة أمن، إضافة إلى تأمين كافة متطلبات الدفاع المدني.

وأكد زايد البداد أن هذه الزيادة النوعية في توريدات“البداد للمناسك” لحملات الحج، ترافقت مع حزمة جديدةمن المنتجات المطورة من مرافق القاعات المتنقلة، وفي مقدمتها الحمامات المتنقلة التي صممها مهندسو “البداد كابيتال” في مصانعها بالإمارات وقاموا بتجهيزها بما يضمن سهولة استخدامها، والتقيد بمعايير السلامة والأمان والحفاظ على البيئة.

 وشدد زايد البداد على حرص البداد للمناسك” القابضةعلى تجهيز قاعاتها المتنقلة لحملات حجاج بيت الله الحرام بأحدث حلول التكييف والتبريد، حيث قامت هذا العام بمواصلة ما بدأته في العام الفائت، فرفعت عدد وحدات أنظمة التكييف الحديثة بمقدار 4500 مكيف ، ليصل عددها الإجمالي  إلى 15 ألف مكيف بسعةإجمالية تصل إلى 330 ألف طن، وقد صممت  وصنعتتلك المكيفات بمواصفات خاصة بالبداد كابيتال، وبما يحقق التزاماتها بأن تكون منتجاتها وفق معايير الجودة العالمية المطلوبة مع تطبيق أحدث التقنيات وأفضل الممارسات المتطورة التي تراعي مختلف معايير السلامة والجودة، وتضمن العمل بكفاءة عالية في الهواء الطلق  تحت درجة حرارة حتى 54 درجة مئوية مع شهادة saso ضمن المواصفات السعودية العالمية”.

وأكد زايد البداد التزام “البداد للمناسك “القابضة بمستوى الخدمات المتميزة التي تقدمها الجهات المختصة السعودية في خدمة حجاج بين الله الحرام عبر تقديم حزمة من المنتجات الجديدة والمطورة من القاعات المتنقلة تتميز بمقاومتها لمختلف الظروف المناخية من حرارة ورياح وأمطار وسواها، وبعدم قابليتها للاشتعال، فضلاً عن كونها مضادة للتمزق بسبب تركيبة النسيج الخاصة بها، ومضادة للأشعة الفوق بنفسجية، مبدياً اعتزازه بأن تنطلق خدمات “البداد للمناسك” من دبي مسجلة قفزة نوعية

جديدة في مشوار الإنجازات الفريدة التي تحققها الصناعة الإماراتية في المنطقة، وأن تكون ثمرة من ثمرات رؤية الإمارات 2021 بمساهمتها في ترسيخ اقتصاد مستقر ومتنوع.

96total visits,1visits today

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
%d مدونون معجبون بهذه: