معرض ” الله محبة ” في متحف النسيج المصري بالخارجة

كتبت – فاطمة سعيد بلال :

 

ينظم متحف النسيج المصري بشارع المعز  يوم الأربعاء الموافق ٢ يناير ٢٠١٩ معرضا عن نسيج جبانة البجوات بواحة الخارجة بعنوان ” الله محبة ” ، وذلك في إطار الإحتفالات التي ينظمها قطاع المتاحف بمناسبة أعياد الميلاد المجيدة .

وأوضحت إلهام صلاح رئيس قطاع المتاحف أن المعرض سيستمر حتى نهاية شهر مارس،  ويضم عدداً من قطع النسيج الفريدة التي عثر عليها في مقابر جبانة البجوات منها خمس قطع تعرض لأول مرة وهي تظهر تأثر الفن المسيحي الوليد بالفن المصرى القديم في البداية ثم إتخاذه ملامحه الخاصة من البساطة ورمزية الزخارف وغيرها بعد ذلك .

 وأضافت إلهام صلاح أن المعرض يحمل رسالة هامة توكد على أن مصر شهدت العديد من المراحل التاريخية المختلفة والتي تعبر عن تواصل وإستمرارية عطاء الإنسان المصري على مر العصور .

ومن جانبه قال الدكتور أشرف أبو اليزيد مدير عام متحف النسيج أن جبانة البجوات تعتبر من الجبانات المسيحية المبكرة التي تعود بداياتها إلى القرن الثانى الميلادي حيث فر إليها العديد من المسيحين هربا من إضطهاد الرومان والبيزنطيين ، ويرجع إسمها إلى الطراز المعماري الذي بنيت به والذي إتخذ شكل القبوات .

وأشار إلى أنه سيقام عدد من الفعاليات خلال الإحتفالية منها محاضرات وندوات متخصصة عن الفن القبطي ، بالإضافة إلى  ورش فنية وتعليمية للأطفال ، وجولات خاصة للزائرين وعرض فيلم عن مقابر البجوات .

كما يقام على الهامش معرض لكتب الآثار المتخصصة من إصدارات وزارة الآثار .

Facebook Comments

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: